منتدى صفا الاسلامي
الى كل الزوار الكرام
قال رسول الله : اذا مات ابن انقطع عمله الا من ثلاث : صدقه جاريه, وعلم ينتفع به,وولد صالح يدعو له
ومنتدى صفا يتيح لكم هذه الفرصه الذهبيه وهي علم ينتفع به
فالى كل من يرغب في هذه الفرصه الانضمام الينا والمسارعه في المشاركه والرد لاننا لا نعلم متى سنلاقى وحهه الكريم
وهذه فرصه ذهبيه لا تعوض سواءا بكتابتك للمواضيع او الرد على مواضيع وتشجيع صاحبها على مواصله الكتابه
واهلا وسهلا بكم



منتدى صفا الاسلامي

صفا بالتوحيد تصفو حياتك.........امااااااااااه نحن سهاما في قلوب الطاعنين
 
الرئيسيةاهلا وسهلا بكم س .و .جبحـثregisterدخولالتسجيل
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخواني واخواتي الكرام احببنا ان نزف اليكم خبر انتقالنا الى الموقع الجديد الدائم منتديات زهر الحنون الاسلاميه رابط الموقع http://www.zhralhanon.com/vb/index.php بانتظاركم بشوق لنشر الدين الاسلامي لأكبر قدر ممكن وبأي وقت وبأي مكان اختكم في الله زهر الحنون
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جدول وقت الصلاة
أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:
المواضيع الأخيرة
» وبدا لهم من الله مالم يكونوا يحتسبون
من طرف احلام الندي الثلاثاء مايو 14, 2013 9:10 am

» هل أنت متميز ؟؟ تفضل هنا وخذ وسامك !!
من طرف احلام الندي الخميس مايو 09, 2013 11:12 am

» ˚ஐ˚◦{ ♥قلوب بألوان الورود♥}◦˚ஐ˚
من طرف احلام الندي الجمعة مايو 03, 2013 11:03 am

» أما والله لو طهرت قلوبنا .. ما شبعنا من القرآن
من طرف احلام الندي الأربعاء مايو 01, 2013 9:29 am

» آيه خطيره جدا
من طرف احلام الندي السبت أبريل 27, 2013 5:58 pm

» رجل ينام كل يوم با الجنة
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 1:05 pm

» قل للدكتور لا يتعب نفسة؟؟؟
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 1:01 pm

» يا امي معقوله ؟؟
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 12:57 pm

» قصه مميزه
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 12:55 pm

» قصه جميلة عن القرآن
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 12:50 pm

» [ التهاون في الصلاة ] قصة مؤثرة يرويها الدكتور عبد المحسن الأحمد
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 12:49 pm

» ” ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة ” قصة عبرة
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 12:03 pm

» طور نفسك...............
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 11:53 am

» حقائق علميه عن الصلاه
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 11:47 am

» ***المرء مع من احب فأى مكان تحب ***
من طرف احلام الندي الخميس أبريل 25, 2013 11:35 am

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نور الجنه - 1390
 
زهر الحنون - 1384
 
امل محمد - 1066
 
عفاف كامل - 616
 
ام عسر - 583
 
طير الجنه - 377
 
ام الشهداء - 316
 
الفقير لعفو ربه - 285
 
سما - 241
 
عابرة سبيل - 212
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 32 بتاريخ الثلاثاء مارس 13, 2012 5:45 pm
زوار المنتدى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى صفا الاسلامي على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 هذا هو عمر بن الخطاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام عسر
خادم رايه التوحيد متميز
خادم رايه التوحيد     متميز


عدد المساهمات : 583

تاريخ التسجيل : 28/04/2010
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: هذا هو عمر بن الخطاب   الأربعاء مايو 26, 2010 5:05 pm

[ 477 x 111 ] - إضغط هنا لعرض الصورة بحجمها الأصلي




ابك إن شئت فهذا عمر










أتى شابّان إلى الخليفة عمر بن










الخطاب رضي الله عنه وكان في










المجلس وهما يقودان رجلاً من








البادية فأوقفوه أمامه





‏قال عمر: ما هذا




‏قالوا : يا أمير المؤمنين ، هذا




قتل أبانا




‏قال: أقتلت أباهم ؟




‏قال: نعم قتلته !




‏قال : كيف قتلتَه ؟




‏قال : دخل بجمله في أرضي ، فزجرته




، فلم ينزجر، فأرسلت عليه ‏حجراً




، وقع على رأسه فمات...




‏قال عمر : القصاص ...




‏الإعدام




.. قرار لم يكتب ... وحكم سديد لا




يحتاج مناقشة ، لم يسأل عمر عن




أسرة هذا الرجل ، هل هو من قبيلة




شريفة ؟ هل هو من أسرة قوية ؟




‏ما مركزه في المجتمع ؟ كل هذا لا




يهم عمر - رضي الله عنه - لأنه لا




‏يحابي ‏أحداً في دين الله ، ولا




يجامل أحدا ًعلى حساب شرع الله ،




ولو كان ‏ابنه ‏القاتل ، لاقتص




منه ..




‏قال الرجل : يا أمير




المؤمنين : أسألك بالذي قامت به




السماوات والأرض ‏أن تتركني ليلة




، لأذهب إلى زوجتي وأطفالي في




البادية ، فأُخبِرُهم ‏بأنك




‏سوف تقتلني ، ثم أعود إليك ،




والله ليس لهم عائل إلا الله ثم




أنا




قال عمر : من يكفلك




أن تذهب إلى البادية ، ثم تعود




إليَّ؟




‏فسكت الناس جميعا ً، إنهم لا




يعرفون اسمه ، ولا خيمته ، ولا




داره ‏ولا قبيلته ولا منزله ،




فكيف يكفلونه ، وهي كفالة ليست




على عشرة دنانير، ولا على ‏أرض ،




ولا على ناقة ، إنها كفالة على




الرقبة أن تُقطع بالسيف ..




‏ومن يعترض على عمر في تطبيق شرع




الله ؟ ومن يشفع عنده ؟ومن ‏يمكن




أن يُفكر في وساطة لديه ؟ فسكت




الصحابة ، وعمر مُتأثر ، لأنه




‏وقع في حيرة ، هل يُقدم فيقتل




هذا الرجل ، وأطفاله يموتون جوعاً




هناك أو يتركه فيذهب بلا كفالة ،




فيضيع دم المقتول ، وسكت الناس ،




ونكّس عمر




‏رأسه ، والتفت إلى الشابين :




أتعفوان عنه ؟




‏قالا : لا ، من قتل أبانا لا بد




أن يُقتل يا أمير المؤمنين..




‏قال عمر : من يكفل هذا أيها




الناس ؟!!




‏فقام أبو ذر الغفاريّ بشيبته




وزهده ، وصدقه ،وقال:




‏يا أمير المؤمنين ، أنا أكفله




‏قال عمر : هو قَتْل ، قال : ولو




كان قاتلا!




‏قال: أتعرفه ؟




‏قال: ما أعرفه ، قال : كيف تكفله




؟




‏قال: رأيت فيه سِمات المؤمنين ،




فعلمت أنه لا يكذب ، وسيأتي إن




شاء‏الله




‏قال عمر : يا أبا ذرّ ، أتظن أنه




لو تأخر بعد ثلاث أني




تاركك!




‏قال: الله المستعان يا أمير




المؤمنين ...




‏فذهب الرجل ، وأعطاه عمر ثلاث




ليال ٍ، يُهيئ فيها نفسه، ويُودع




‏أطفاله وأهله ، وينظر في أمرهم




بعده ،ثم يأتي ، ليقتص منه لأنه




قتل ....




‏وبعد ثلاث ليالٍ لم ينس عمر




الموعد ، يَعُدّ الأيام عداً ،




وفي العصر‏نادى ‏في المدينة :




الصلاة جامعة ، فجاء الشابان ،




واجتمع الناس ، وأتى أبو ‏ذر




‏وجلس أمام عمر ، قال عمر: أين




الرجل ؟ قال : ما أدري يا أمير




المؤمنين!




‏وتلفَّت أبو ذر إلى الشمس ،




وكأنها تمر سريعة على غير عادتها




، وسكت‏الصحابة واجمين ،




عليهم من التأثر مالا يعلمه إلا




الله.




‏صحيح أن أبا ذرّ يسكن في قلب عمر




، وأنه يقطع له من جسمه إذا أراد




‏لكن هذه شريعة ، لكن هذا منهج ،




لكن هذه أحكام ربانية ، لا يلعب




بها ‏اللاعبون ‏ولا تدخل في




الأدراج لتُناقش صلاحيتها ، ولا




تنفذ في ظروف دون ظروف ‏وعلى أناس




دون أناس ، وفي مكان دون مكان...




‏وقبل الغروب بلحظات ، وإذا




بالرجل يأتي ، فكبّر عمر ،وكبّر




المسلمون‏معه




‏فقال عمر : أيها الرجل أما إنك لو




بقيت في باديتك ، ما شعرنا بك ‏وما




عرفنا مكانك !!




‏قال: يا أمير المؤمنين ، والله




ما عليَّ منك ولكن عليَّ من




الذي يعلم السرَّ وأخفى !! ها أنا




يا أمير المؤمنين ، تركت أطفالي




كفراخ‏ الطير لا ماء ولا شجر في




البادية ،وجئتُ لأُقتل..




وخشيت أن يقال لقد ذهب الوفاء




بالعهد من الناس




فسأل عمر بن الخطاب أبو ذر لماذا




ضمنته؟؟؟




فقال أبو ذر:




خشيت أن يقال لقد ذهب الخير من




الناس




‏فوقف عمر وقال للشابين : ماذا




تريان؟




‏قالا وهما يبكيان : عفونا عنه




يا أمير المؤمنين لصدقه..




وقالوا نخشى أن يقال لقد ذهب




العفو من الناس !




‏قال عمر : الله أكبر ، ودموعه




تسيل على لحيته ....




‏جزاكما الله خيراً أيها الشابان




على عفوكما ،




وجزاك الله خيراً يا أبا ‏ذرّ




‏يوم فرّجت عن هذا الرجل كربته




، وجزاك الله خيراً أيها الرجل




‏لصدقك ووفائك ..




‏وجزاك الله خيراً يا أمير




المؤمنين لعدلك و رحمتك....


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهر الحنون
المدير العام
المدير العام
avatar

انثى عدد المساهمات : 1384

تاريخ التسجيل : 12/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: هذا هو عمر بن الخطاب   الأربعاء مايو 26, 2010 6:14 pm






-------------------------------



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذا هو عمر بن الخطاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صفا الاسلامي :: القسم الاسلامي العام :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: